(2021). أوصتني في وداعها بصدقة علم جارية. Adab Al-Kufa, 16(144), 1-1.
. "أوصتني في وداعها بصدقة علم جارية". Adab Al-Kufa, 16, 144, 2021, 1-1.
(2021). 'أوصتني في وداعها بصدقة علم جارية', Adab Al-Kufa, 16(144), pp. 1-1.
أوصتني في وداعها بصدقة علم جارية. Adab Al-Kufa, 2021; 16(144): 1-1.